ارحــــــــبو يــــــــــــالله حيـــــــــــهم أقلطــــــــــو فيــــــــذا
[IMG]
اهلا وسهلا بك عزيز الضيف في :+:{منتديات رفيده}:+: نتمنى لك الاستفاده بصحبتنا
والاستمتاع اذا رادت التسجيل والانظمام لينا اتفضل بالضغط على زر التسجيل اسفل هذه الرساله
تحياتنا وتقديرنا
:+:{أداره رفيده}:+:

ارحــــــــبو يــــــــــــالله حيـــــــــــهم أقلطــــــــــو فيــــــــذا



 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخولخروج
فضلآ ,,, لا تشوه المكــــــــــان ولا تسكب حبرآ أسود على رأي غيرك فلتكن لك لمسه جميلة  ومروررررررر عذب ,, احترم جهد الأخرين ولا ترد على مواضيعهــم بسىء أو بذيء ,, ولا تـــرد عليهم بنقاط  أو علامـــات تكون كالمساميـــر في قلوبهم الطيبة ,, ليس خطأ أن لا تملك التعليق على كل موضوع ,, ولكن الخطأ  أن تجر هذا الموضوع إلى طريق لم ترد انت المشي فيه أو أن تلف حول عنقه حبل ردودك السيئة فــــتخــنقــه
اعضاء ابدعت فستحقت الشكر

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 33 بتاريخ الأربعاء أكتوبر 06, 2010 7:30 am
دعاء عند دخول المنتدى
اللـــــــــــــهم من أرادنا بسوء
 من الـــــجن والانـــس فارددهم
في انتكاس وقلوبـــــــــــهم في
 وسواس وأيديـــــهم في إفلاس
 وأوبقهم من الرجـــــــــل إلى
 الـــــرأس بمائة ألف ألف ألف
لاحـــــــــــــــــــــــــول ولا قوة
 إلا بالله الــــــــــــــعلي العظيم.
اللــــــــــهم بتلألؤ نور عرشك
 من عدونا استترنــــــا وبسطوة
 الجبروت مــــــــــــــمن يكيدنا
اســــــــــــتجرنا وبإعزازعزتك
من كل شيـــــطانٍ رجيمٍ استعذنا
.وبمكنونسر الله من كل هم وغم
وضر وكرب وحادث وظالم وجار
 سوء تحصنا.وبسمو رفعتك ممن
 يطلـــــــــــــــبنا بسوء استجرنا
يالله     ياالله     ياالله     ياالله.



بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
برااااامج تهمني
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
لخدمة أسرع
Share |
سحابة الكلمات الدلالية

شاطر | 
 

 من بين مشاكل وهموم المراة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
:+:{رفيـــــــــده}:+:
:+:{فدوة الغاليه}:+:
:+:{فدوة الغاليه}:+:



مُساهمةموضوع: من بين مشاكل وهموم المراة   الأحد أكتوبر 18, 2009 1:39 am

من بين مشاكل وهموم المراة


لقد كرم الإسلام المرأة تكريما عظيما ، كرمها باعتبارها ( أُمّاً ) يجب برها وطاعتها والإحسان إليها ، وجعل رضاها من رضا الله تعالى ، وأخبر أن الجنة عند قدميها ، أي أن أقرب طريق إلى الجنة يكون عن طريقها ، وحرم عقوقها وإغضابها ولو بمجرد التأفف
وكرم الإسلام المرأة زوجةً ، فأوصى بها الأزواج خيرا ، وأمر بالإحسان في عشرتها ، وأخبر أن لها من الحق مثل ما للزوج إلا أنه يزيد عليها درجة ، لمسئوليته في الإنفاق والقيام على شئون الأسرة ، وبين أن خير المسلمين أفضلُهم تعاملا مع زوجته ، وحرم أخذ مالها بغير رضاها قال صلى الله عليه وسلم : ( خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأَهْلِهِ وَأَنَا خَيْرُكُمْ لأَهْلِي ) رواه الترمذي
وكرمها بنتا ، فحث على تربيتها وتعليمها ، وجعل لتربية البنات أجرا عظيماً ، ومن ذلك : قوله صلى الله عليه وسلم : ( مَنْ عَالَ جَارِيَتَيْنِ حَتَّى تَبْلُغَا جَاءَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَنَا وَهُوَ وَضَمَّ أَصَابِعَهُ ) رواه مسلم
وكرم الإسلام المرأة أختا وعمة وخالة ، فأمر بصلة الرحم ، وحث على ذلك ، وحرم قطيعتها في نصوص كثيرة روى البخاري (5988) عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قَالَ : قال اللَّهُ تعالى – عن الرحم- : ( مَنْ وَصَلَكِ وَصَلْتُهُ ، وَمَنْ قَطَعَكِ قَطَعْتُهُ ) .
وقد تجتمع هذه الأوجه في المرأة الواحدة ، فتكون زوجة وبنتا وأما وأختا وعمة وخالة ، فينالها التكريم من هذه الأوجه مجتمعة .
لكن بضياع الدين ضاعت الحقوق وضاعت معها المرأة فسبب لها هذا الضياع هموما في كل حالتها
أما وزوجة وابنة وأخت وعمه وخاله
اخوتي أخواتي الحبيبات سنبدأ معا بنقاش هذه الهموم ونحاول معا تقديم علاج ناجع لتلك الهموم
بالتأكيد كلنا تتفق على أن العلاج هو الإسلام
لكننا نريد معا طرح أساليب وطرق في إعادة الإسلام لبيوتنا ومجتمعاتنا


في نظرة عابرة على حال المرأة المسلمة المعاصرة و ما لها و ما عليها
وجدت أن المرأة باتت في صراع كبير مع نفسها
فقد بات المجتمع أكثر انفتاحا و الحياة أكثر تعقيدا
و في خضم ذلك تتفاوت هموم المرأة العربية المسلمة المعاصرة
و للأسف و مع أن المرأة نالت كثيرا من الحقوق إلا أننا نرى أن الكثير من نسائنا رفضن الحقوق التي أعطاها إياها الإسلام مطالبة المجتمع بحقوق تشبه تلك التي طلبتها النساء غير المسلمات زاعمات سعيهن وراء المساواة
و للأسف و مع أن هذه المساواة قد تحققت إلا أننا نرى أبعادا سلبية كثيرة لهذا الانفتاح و لتلك المساواة
و السؤال الذي أطرحه عليكن أخواتي الحبيبات
ما هي الهموم التي باتت المرأة المسلمة أسيرتها؟
و ما هي المراحل العمرية لهذه المشاكل؟
و ما هي السبل لتخطي هذه المشاكل؟
أما المواضيع التي سنتناولها بالنقاش والطرح فهي
لا شك عزيزتي أن الهموم كثيرة فلنناقش أحبائي هذه الهموم في محاولة جادة لوضع حلول لتلك المشاكل وتغيير مجتمعنا للأفضل

أولا
تعليم الفتيات ايجابياته و سلبياته و آثره على الفتاة و المجتمع ككل

لا شك أن التعليم جزء مهم من حياة العصر الحالي و على كل فتاة أن تتعلم القراءة و الكتابة و ما يفيدها في أمور دينها ودنياها, فالمجتمع الإسلامي بحاجة للمثقفات و والمتعلمات فنحن بأمس الحاجة للطبيبات و المعلمات وغير ذلك مما يساعد في تيسير أمور المرأة المسلمة
و لكن تواجه الفتاة المسلمة عقبات في مسيرتها نحو التعلم فها هو الاختلاط قد اكتسح كثيرا من المدارس ناهيك عن المدارس العلمانية و المدارس الغير إسلامية و التي أثرت بلا شك على شخصيات الكثير من الفتيات إما بالعيش مع صراع داخل أنفسهن لمواكبة الركب أو للحفاظ على شخصيتها الإسلامية
فقليلا ما نرى الفتاة المسلمة لا تتأثر بقريناتها و للأسف و في هذا المجتمع الذي غابت فيه القدوة الحسنة أصبحت البنت سريعة التأثر بما يخالف ديننا الحنيف , و للأسف نرى كثير من البنات قد أبدعن في دراستهن و تخرجن بامتياز إلا أنها لا تصلح أماً و مربية و زوجه و نرى أنها أصبحت تريد أن تكون ندا لزوجها و لهذا وللأسف زادت نسبة الطلاق و الخلافات
إذا علينا كأمهات أن نعلم بناتنا مالها من حقوق وما عليها من واجبات اتجاه بيتها وزوجها وأولادها وأن نربي فيها الأنوثة لتستطيع العيش مع زوجها الرجل لأن البيت لا يحوي رجلان وهذا العلم أعظم من أي علوم أخرى لأنها هي السبيل لسعادتها في الدارين.

______________
ثانيا
شبح العنوسة أسبابه و آثاره

العنوسة ذلك الشبح الذي بات طريد كثير من البنات , العنوسة هم تخافه الكثيرات
فلو نظرنا حولنا لنظرنا ان نسبة العنوسة قد ازدادت في السنوات الأخيرة
و أما أهم أسبابها فأنا أرى الغلاء الذي اجتاح العالم مع انخفاض الدخل وأدى إلى تأخر سن الزواج فنرى الشاب يكد في ادخار المال من أجل تيسير بيت متواضع و حياة كريمة
كذلك فمن أهم أسباب تأخر سن الزواج هو و للأسف غلاء المهور و كثرة متطلبات الأهل
كذلك من أسباب تأخر سن الزواج ظن كثير من البنات الخاطئ بحتمية إنهاء الدراسة و العمل من بعدها و من ثم التفكير بالزواج و للأسف يؤثر ذلك على شخصيتها فترفض الاستجابة للزوج بسهولة أو حتى أنها تفضل العمل خارج منزلها على الاهتمام بزوجها و أولادها مما يولد المشاكل التي لا نهاية لها
مما ينعكس أخيرا على الفتاة و نفسيتها و تولد العقد
____________

ثالثا

زيادة نسبة الفتيات ممن يتزوجن الزواج العرفي أو الصداقة مع الرجال

الأسباب و الآثار
لو نظرنا لأحوال الفتيات لرأينا السفور قد انتشر و بسبب رفض الأهل تزويج بناتهم في سن مبكرة قد تطلع الفتاة لتحقيق رغباتها بعلاقة خاطئة و هي الزواج العرفي أو زواج الفريندز الذي انتشر مؤخرا وزواج المتعة و مع غياب الآباء و الأمهات المستمر عن بيوتهم أصبح خروج البنات يسيرا من البيت لعد وجود رقيب أو حسيب عليهن
والنتيجة سلبية و خطيرة) زواج بالحرام وأبناء زنا و تشهير بالأعراض و عدم معرفة الأنساب(
____________

رابعا
هموم المرأة ما بعد الزواج

أ- مشاكل زوجية
ب- جهل في طرق التعامل مع الزوج
ج- عدم الوعي و الجهل في سبل معاملة الأطفال
د- المرأة العاملة بين البيت و العمل
ها هي المرأة تدخل عش الزواج الذي كان بالنسبة إليها هو حلم حياتها تنظر إلى زوجها الذي كان فارس أحلامها فتتحطم الأحلام التي رسمتها على مر السنين لا لشيء و لكن لأنها لم تعرف كيف تختار زوج المستقبل لضعف إما بالدين أو لعدم اكتراث الأهل بكثرة السؤال عن هذا الزوج
و قد تكون المشكلة للمرأة ابسط من تلك فلا تتجاوز إلا تضارب في الأفكار و اختلافها فها هي تحاول السيطرة على الزوج الذي من حقه القوامة أو أنها لا تجد الزوج معينا لها في أمور حياتها فهي التي تربي الأطفال وحدها و هي التي تهتم بشؤون المنزل كاملا و هي التي تقوم بإحضار حاجات الأسرة والبيت
و قد تكون امرأة عاملة في كثير من الأحوال فلا ينقضي عمرها إلا وقد خارت قواها والله أعلم بالنتيجة
أرى و بالنسبة لي عدم الاحتساب و عدم إتباع السنة هي السبب في كثير من المشاكل الزوجية
فالمرأة عليها الطاعة التامة لزوجها طبعا ما لم يطلب منها معصية الخالق
والزوج عليه الرفق بها ومعاملتها بالحسنة ومد يد العون لها.
أخواتي الحبيبات عبر هذه الصفحات المضيئة والتي تلامس حياة كل منا أما وزوجة وأخت وعمة وخالة .. لنبدأ بالحوار والنقاش الهادف والمثمر بطرح حلولا عملية في تغيير مجتمعنا وحياتنا للأفضل دون وضع حلول نظرية فكلنا تعلم إن الإسلام وتطبيق تعاليمه هو الحل ... لكننا نريد وضع خطط وطرق ووسائل في نشر وتغيير هذا المجتمع ... ونحاول معا وضع بداية جديدة لمجتمع مقبل خالي من الهموم والمشاكل ولتكن شعلة البداية مضاءة من لآلئ إيمانية تفيض بحب الله ونصرة دينه وإعادة المجتمع الإسلامي لما كان عليه من الصلاح والنجاح



ارجو التفاعل والنقاش في هدا الموضوع

لا اله الا انــت سبحـانك انــى كــنت مــن الظـالمــين







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مغليك يا ام صاطي
:{إداري بقرار إداري}:
:{إداري بقرار إداري}:
avatar


مُساهمةموضوع: رد: من بين مشاكل وهموم المراة   الخميس أكتوبر 22, 2009 12:52 am

alien
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
:+:{أم صاطي}:+:
:+:{راعية الحلال}:+:
:+:{راعية الحلال}:+:



مُساهمةموضوع: رد: من بين مشاكل وهموم المراة   الأحد يناير 31, 2010 1:23 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لا اله الا انــت سبحـانك انــى كــنت مــن الظـالمــين








[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fakta-14.withme.us
:{ام راكـــــــــــــان}:
+{تمون على الإداره }+
+{تمون على الإداره }+
avatar


مُساهمةموضوع: رد: من بين مشاكل وهموم المراة   الثلاثاء يونيو 08, 2010 12:00 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لبيت الدعوه يا لغلا
+:{كنز المنتدى}:+
+:{كنز المنتدى}:+



مُساهمةموضوع: رد: من بين مشاكل وهموم المراة   الخميس يونيو 10, 2010 4:32 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لا اله الا انــت سبحـانك انــى كــنت مــن الظـالمــين






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من بين مشاكل وهموم المراة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ارحــــــــبو يــــــــــــالله حيـــــــــــهم أقلطــــــــــو فيــــــــذا :: رٌٌٌٍٍٍفْْْيَََـِِِِِِّّّـِِِِِِِِّّّّـِِِِِّّـِِِِِِّّّـِِِِِِّّّدًًًٍٍٍهٍٍٍَََ :: آلصٍْحٍّهٍَ وٍآلجًِْمًآل-
انتقل الى: